Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات إخبارية

الصين تخفف قواعد البيانات عبر الحدود بشأن ضغوط الأعمال

شكرا لقراءتكم خبر “الصين تخفف قواعد البيانات عبر الحدود بشأن ضغوط الأعمال
” والان مع التفاصيل

خففت الصين قواعد الحكم تدفقات البيانات عبر الحدود، معالجة مصدر قلق رئيسي للشركات الأجنبية التي اشتكت سابقًا أنظمة وتعطيل عملياتهم. سيتم إعفاء البيانات التي يتم جمعها في مجال التجارة الدولية والسفر عبر الحدود والتصنيع والبحث الأكاديمي والتسويق والتي لا تحتوي على معلومات شخصية أو معلومات “مهمة” من التقييمات الأمنية وقالت أكبر هيئة تنظيمية للإنترنت في الصين، يوم الجمعة، إنه عند نقلها خارج البلاد.
وقال محللون إنه في حين أن السلطات لم تفصل بعد ما الذي يشكل بيانات “مهمة”، إلا أن القواعد تتضمن عددًا من الاستثناءات، وتذهب إلى حد كبير لتخفيف العبء على الشركات الصغيرة الحجم على وجه الخصوص. وقالت إدارة الفضاء الإلكتروني الصينية إن الشركات الكبرى ستستفيد من الإعفاءات المتعلقة بالبيانات الشخصية التي يتم جمعها لأغراض الموارد البشرية أو المصنفة على أنها “غير حساسة”، بموجب قواعد سارية على الفور.
ويأتي هذا الاسترخاء في الوقت الذي تحاول فيه الصين عكس اتجاه الانخفاض في الاستثمار الأجنبي. صدر البيان عشية منتدى أعمال رفيع المستوى في بكين، حيث من المتوقع أن يحضره الرؤساء التنفيذيون من الشركات الأجنبية بما في ذلك أبل وفايزر وفيديكس كورب. وقال توم: “هذا هو رد الحكومة على شكاوى الشركات الأجنبية”. نونليست، محلل في شركة Trivium الاستشارية.
كانت القواعد الجديدة متوافقة إلى حد كبير مع المسودة التي صدرت في العام الماضي، والتي نصت على أن ما يعتبر بيانات “مهمة” يجب أن يحدده المنظمون ويمكن التعامل معه على أنه غير مهم. ومن الناحية النظرية، فإن هذا من شأنه أن يقلل من عدم اليقين بشأن أنواع البيانات التي يمكن نقلها بحرية.
في حين أنه سيتم إزالة معظم الأعباء التنظيمية عن الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، فإن الشركات الكبيرة متعددة الجنسيات في مجال التمويل والأدوية وتصنيع السيارات قد لا تزال تواجه صعوبات في نقل البيانات، وفقًا لـNunlist. وقالت الجهة المنظمة للإنترنت إن البيانات الحساسة تتضمن معلومات يمكن، في حالة تسريبها، استخدامها لتحديد هوية شخص معين أو تعريض سلامته للخطر.




كما تجدر الإشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على مستوى الصحف الإلكترونية وقد قام فريق التحرير في atrna بالتأكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل والاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى