Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات إخبارية

محكمة في هونج كونج تدين 12 شخصًا لاقتحام المجلس التشريعي للمدينة في عام 2019

شكرا لقراءتكم خبر “محكمة في هونج كونج تدين 12 شخصًا لاقتحام المجلس التشريعي للمدينة في عام 2019
” والان مع التفاصيل

نيودلهي: أ محكمة هونج كونج حكمت على 12 شخصًا بالسجن لفترات تتراوح بين أكثر من أربع سنوات إلى ما يقرب من سبع سنوات في قضية أعمال شغب رفيعة المستوى مرتبطة باقتحام المجلس التشريعي في المدينة خلال الاحتجاج المؤيد للديمقراطية في عام 2019.
واقتحم المتظاهرون حدود هونج كونج مبنى المجلس التشريعي في 1 يوليو 2019، تم كسر النوافذ والدخول مع تزايد الغضب العام على مدى أكثر من عام مشروع قانون تسليم المجرمين السماح بنقل الأفراد إلى البر الرئيسي للصين لمحاكمتهم.
وكان من بين الذين حكم عليهم قاضي المحكمة الجزئية لي تشي هو ممثل جريجوري وونج، 45 عامًا، الذي حكم عليه بالسجن لمدة ست سنوات وشهرين بعد أن دفع بأنه غير مذنب. الناشطين السياسيين فينتوس لاو وأوين تشاو، الذي اعترف بالذنب، حُكم عليهما بالسجن لمدة 54 شهرًا و20 يومًا و61 شهرًا و15 يومًا على التوالي.
ووصف القاضي لي الحادث بأنه ضربة “خطيرة” لسيادة القانون في المدينة، مشددًا على العدد الكبير من المتظاهرين، وشدة الوضع، ومحاولة تقويض سلطة الحكومة. ووصف كيف دخل المتظاهرون المبنى بالقوة، وخربوا المبنى، وشوهوا الرموز الحكومية.
وحُكم على ألثيا سوين، 27 عاماً، الرئيسة السابقة لاتحاد طلاب جامعة هونغ كونغ، بالسجن لمدة أربع سنوات وتسعة أشهر بعد اعترافها بالذنب.
وتصل عقوبة أعمال الشغب إلى السجن سبع سنوات كحد أقصى في محكمة منطقة هونج كونج. تم القبض على أكثر من 10,200 شخص على صلة باحتجاجات 2019، ويواجه 2,937 منهم اتهامات تشمل أعمال الشغب، والتجمع غير القانوني، والأضرار الجنائية. وأفادت بوابة الأخبار القانونية الإلكترونية “ويتنس” أن أكثر من 870 شخصًا قد اتُهموا بأعمال شغب.




كما تجدر الإشارة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة على مستوى الصحف الإلكترونية وقد قام فريق التحرير في atrna بالتأكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل والاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى